هندسة الميكاترونيكس

 

 Mechatronics 

engineering

لـــمـــحـــة عـــامّــــة

في  بلد التكنولوجيا الأول في العالم اليابان ، نشأ علم  الميكاترونيكس  ودخل الدراسة الأكاديمية المنظمة في الجامعات ،  ومنها انطلق إلى أوروبا ومختلف بلاد العالم ، إنّه من التخصصات الحديثة التي أوجدها التطور المتسارع  للحياة الإنسانية والتكنولوجيا الرقمية الحديثة التي صارت أحد أساسيات العمل و الإنتاج

 

 

مقدمة:

تتكون كلمة الميكاترونيكس  من جزأين ( الميكا ) الذي يرمز إلى علم الميكانيك ، و ( ترونيكس ) الذي يرمز إلى مجموعة من العلوم الهندسية هي الإلكترون و الكهرباء والحاسوب ، وتعتبر علوم الروبوت والذكاء الاصطناعي هي المحور الأساسي لتخصص هندسة الميكاترونيكس .

يستطيع مهندس الميكاترونيكس  تأدية الكثير من المهام في قطاعات الحياة المختلفة ، مثل تصميم وحدات التحكم الآلي المعتمدة على التكنولوجيا الرقمية والذكاء الاصطناعي وتطويرها وصيانتها ، والقدرة على التعامل مع الأنظمة الإلكترونية الدقيقة وتصميم الروبوتات متنوعة الأشكال و الأحجام والوظائف .

يعدُّ اختيار تخصص هندسة الميكاترونيكس في الجامعات التركية من أكثر الخيارات صوابًا وذلك للمستقبل الواعد الذي ينتظر خريجي تخصص هندسة الميكاترونيكس والاهتمام الكبير الذي توليه الجامعات التركية لهذا التخصص و يدرس فيها الطالب أربع سنوات في تخصص هندسة الميكاترونيكس ويخرج بكلِّ ادوات النجاح المستقبلي .

أهمية تخصص هندسة الميكاترونيكس :

تنبع أهمية تخصص هندسة الميكاترونيكس من التطور المذهل الذي تشهده البشرية في المجال الرقمي والذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا المعلومات ، حيث يسعى الإنسان بشكل حثيث إلى زيادة الاعتماد على الآلة والتحكم الآلي و إدخال الروبوتات في مختلف جوانب الحياة ، فنرى السيارة ذاتية القيادة والطائرة بدون طيار ، إضافة إلى الكثير مما لا يتسع ذكره من الآلات الذكية والروبوتات الفعالة في شتى المجالات ، وهذا ميدان تخصص هندسة الميكاترونيكس ومجال عمل خريجيه .

ويصنّف تخصص هندسة الميكاترونيكس مع التخصصات التي ستكون إحدى دعائم حياة البشرية في المستقبل ، ويتربع مهندس الميكاترونيكس في مكانة عالية على رأس الهرم الاجتماعي ، وهذا ما يفسر الإقبال المتنامي كلَّ عام على تخصص هندسة الميكاترونيكس من قبل الشباب الطامحين إلى مستقبل واعد ومكانة اجتماعية مرموقة ، ودخل مادي متميّز وليكونوا بناة حقيقيين لمستقبل حضارة البشرية الرقمي .

 المحتوى العلمي لتخصص هندسة الميكاترونيكس :

يدرس الطالب في تخصص هندسة الميكاترونيكس محتوى دراسيًّا متنوعًا يشمل مجموعة من العلوم الهندسيّة وقد يتمايز المحتوى الدراسي وأسماء المواد بين الجامعات التركية ، وهذه بعض المواد والعلوم الأساسيّة التي تعطى في تخصص هندسة الميكاترونيكس :

السنة الأولى : مقدمة عن الميكاترونيكس ـ الرياضيات الهندسية ـ علوم الحاسوب ـ مقدمة في البرمجة و أنظمة المعلومات  ـ التفاضل والتكامل ـ مبادئ الإحصاء ـ الفيزياء العامة ـ الكيمياء العامة.

السنة الثانية : أساسيات الدوائر الكهربائية ـ مقدمة عن هندسة الميكانيك ـ تقنيات الصناعة  ـ أساسيات الأنظمة و الإشارات ـ مختبر الدوائر الكهربائية ـ تقنيات الصناعة ـ المعادلات التفاضلية

السنة الثالثة : دراسة متقدمة في الأنظمة الميكانيكية ـ دراسة الجوانب غير الفنية للهندسة ـ علم الحراريات والموائع ـ علم الحراريات والموائع ـ علم الديناميكا والاهتزازات ـ دراسة متقدمة في أنظمة التحكم ووحدات التحكم الدقيقة .

السنة الرابعة : الأتمتة والمتحكمات المنطقية ـ تصميم نظام الميكاترونيكس ـ مختبر إلكترونيات والقيادة ـ مختبر المعالجة والمتحكمات الدقيقة ـ أنظمة التحكم الحديث والرقمي ـ مختبر أنظمة هيدروليكية وهوائية ـ مشروع تخرج

مجالات عمل تخصص هندسة الميكاترونيكس :

إنّ سوق العمل المحلي والدولي يشهد طلبًا متزايدًا على مهندسي الميكاترونيكس ، و يستطيع طالب تخصص هندسة الميكاترونيكس الاطمئنان على مستقبله ووظيفته المناسبة  ، حيث يشغل الكثير من الوظائف في كثير من الأماكن والمجالات منها :

ـ مصانع السيارات وقطاعات صناعة الطائرات

ـ مجال الرعاية الصحية

ـ مجال تصميم وتصنيع الآلات الصناعية المختلفة

ـ شركات صناعة الأدوات المنزلية

ـ تصميم وتصنيع الروبوتات.

للتسجيل في الجامعة ومعرفة رسوم التسجيل و الحصول على أفضل الخصومات الخاصّة ما عليك سوى التواصلِ معنا 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on whatsapp
WhatsApp